1

مقابلة مع فلورنس دوبوا – المدير التنفيذي للعلامة التجارية والاتصال في جميرا Interview with Florence Dubois – Chief Brand and Communications Officer chez Jumeirah Group

على هامش الجولة الترويجية السنوية التي تقوم بها مجموعة جميرا الفندقية للتواصل مع عملائها وشركائها في المملكة العربية السعودية ، تسنى لمحرر www.syyaha.com  عمل لقاء في مدينة جدة مع السيدة فلورنس دوبوا ، المديرة التنفيذية للعلامة التجارية والاتصال في مجموعة جميرا الفندقية .

 

والبداية كانت بتزويدنا عن لمحة عامة عن مجموعة جميرا ؟

حيث قالت السيدة فلورنس أن عدد فنادق المجموعة حول العالم في الوقت الحاضر 23 فندقاً ، بما فيها 9 فنادق في دبي ، كما توجد لدينا خطة للتوسع تشمل 7 فنادق في عام 2019 .

يبلغ عدد غرف وأجنحة الضيافة الفاخرة من جميرا 6,386 غرفة وجناحاً ، كما يعمل لدي مجموعة جميرا حول العالم 14 ألف موظف من 140 جنسية ، وفي عام 2017، بلغ متوسط نسب الإشغال في جميع فنادق مجموعة جميرا 73% .

ومع تميزنا العالي في مجال الضيافة الفاخرة قامت مجموعتنا بدخول فئة فنادق 3 نجوم المتميزة وذلك بافتتاح فندقين في دبي تحت علامة “زعبيل هاوس من جميرا” والتي نستهدف من خلالها المسافرين الشباب وموظفي الشركات بأسعار أقل .

وفي نفس التوجه للتطوير المستمر في المجموعة ومنذ 8 شهور تم تعيين السيد جوسيه سيلفا رئيساً تنفيذياً جديداً للمجموعة لتطوير علامة “جميرا” للضيافة الفاخرة ، والتي تعتبر اليوم العلامة العالمية الأبرز في مجال الضيافة والفنادق انطلاقاً من المنطقة ، ونتطلع إلى تطويرها أكثر من خلال خطط توسع طموحة اقليمياً وعالمياً والاستمرار بتعزيز معايير الضيافة الفاخرة في مختلف فنادقنا ومنتجعاتنا.

كما أننا نسعى أيضاً إلى اكتساب شهرة عالمية في مجال تجارب الطعام الراقية وتحقيق المرتبة الأولى عالمياً في هذا المجال ، ونتوقع أن يستغرق ذلك عامين من الآن ، لذلك استقطبنا نخبة من قادة القطاع من علامات عالمية مرموقة ، ولعل أهمهم السيد /  مايكل إليس ، المدير العام السابق لدليل ميشلان ، حيث نعول عليه في حشد أفضل المواهب في عالم الطهاة.

 

في ظل المنافسة القوية في مجال الفنادق الفاخرة وخاصة في مدينة دبي ، ما الذي يميز فنادق جميرا عن غيرها من الفنادق ويدفع النزيل لاختيار أحد فنادقكم ؟

نعم معك حق بخصوص التنافس الشرس، ولكن نحن في مجموعة جميرا نعمل بصفة مستمرة لتحسين كل خدماتنا لنضمن بقاء عملائنا القدامى والحصول على نزلاء جدد ، ويمكنني تلخيص بعض نقاط التميز والاختلاف لدينا بما يلي :

 

  • إلى جانب الشهرة الواسعة التي يحظى بها “برج العرب” ، لدينا شاطئ رملي يمتد 2 كيلومتر وهذا أمر لا مثيل له في دبي ويمكن مقارنته مع شواطئ المالديف.

  • “جميرا” شركة متخصصة في إدارة الضيافة ونحن نمتلك بعض عقارات فنادقنا، وبالتالي تواصل الاستثمار في تجديد هذه العقارات لتضمن انسجامها الدائم مع أرفع المعايير.

  • طورنا نموذجنا الخاص الذي يستند إلى ثلاث ركائز أساسية، هي الضيافة العالمية الفاخرة، وتجربة الطعام الراقية، وروعة العمارة والتصميم.

  • أسعارنا متوازنة قياساً بما نقدمه مقارنة مع المنافسين،  ففي البحرين على سبيل المثال نتربع في أفضل موقع ونقدم خدمات لا تضاهى ، لذلك تعكس أسعارنا ذلك

  • لدينا أيضاً قاعدة مهمة من الضيوف المتكررين جداً ، ونحن مستمرون في تعزيز هذه القاعدة المتنامية بفضل التوصيات التي يقدمها ضيوفنا للآخرين.

  • ونحن فخورون بمعايير الخدمة التي ندرب عليها موظفينا، حيث يطبقون 300 معيار للخدمة تجعلهم الأفضل في العالم ، ويكتسب التركيز على أدق التفاصيل أهمية كبرى في مطاعمنا

  • مع وجود 9 فنادق “جميرا” في دبي، لدينا قوة عمل أشبه بخلية النحل تدأب على إعلاء سمعة علامة الضيافة العالمية الفاخرة التي نمثلها وتحرص على تدريب طواقمنا باستمرار.

2

 

ما هي آخر الإنجازات والتطورات لديكم وما هي مخططاتكم لعام 2019 ؟

عام 2018 كان حافلا جدا حيث قامت المجموعة بما يلي :

  • أعدنا افتتاح “جميرا بيتش” بعد 5 أشهر من أعمال التجديد، وأصبح الفندق بحلة جديدة كلياً ، جاهزاً الآن لاستقبال ضيوفه السعوديين الذين يعتبرونه من أبرز وجهاتهم المفضلة.

  • كما قمنا مؤخراً بتجديد فندق “جميرا القصر”، فيما يجري العمل حالياً على تجديد “جميرا كارلتون تاور” في لندن.

  • افتتحنا منتجعاً فاخراً جديداً في أبوظبي على جزيرة السعديات ، وهو يضم نحو 300 غرفة وجناح، و9 فلل، ويمكن للضيوف مشاهدة الدلافين تسبح في المياه الزرقاء الشهيرة لهذه الجزيرة والسلاحف تضع بيوضها على شاطئ المحمية البحرية المجاورة.

  • افتتاح فندقين في دبي تحت علامة “زعبيل هاوس من جميرا .

 

أما عجلة التطوير في عام 2019 فستكون أكثر سرعة حيث من المتوقع إنجاز المشروعات التالية :

  • سيتم افتتاح منتجع في أبوظبي تحت اسم “جميرا الوثبة” يوم 1 يناير 2019، وهو منتجع صحراوي فاخر يقع على مقربة من مضمار الهجن وعلى مسافة 15 – 20 دقيقة من المدينة وبإطلالة مذهلة على الصحراء.

  • من المتوقع تدشين مشروعنا في جزيرة بالي الإندونيسية في ربيع 2019، وهو يضم أكثر من 100 فيلا مع أحواض سباحة خاصة مناسبة جداً للعائلات السعودية بالإضافة إلى 6 مطاعم ومقاه.

  • سنقوم في منتصف عام 2019 بافتتاح فندق جديد في مسقط بسلطنة عمان، ويضم الفندق المبني على طراز العمارة المحلية، 300 غرفة وجناح.

  • نخطط لمزيد من التوسع في الصين خلال عام  2019، بعد أن افتتحنا في نانجينغ سبتمبر الماضي فندقاً ضمن مبنى من تصميم المعمارية الراحلة زها حديد، ويستهل هذا الفندق الفخم، الذي يضم 290 غرفة وجناحاً حقبة جديدة للفنادق في المنطقة، كما سنفتتح فندقنا الثاني في الصين نهاية عام 2019 في مدينة جوانغزو.

  • نخطط لافتتاح فندق جميرا “جبل عمر” في عام 2019 في مكة المكرمة ، ويضم الفندق 1033 غرفة وجناحاً موزعة على 4 مبان يطل بعضها على الحرم المكي الشريف، بالإضافة إلى 8 مطاعم وناد صحي.

 

بما أنكم تحدثتم عن السعودية ، هل يمكنكم التوضيح لنا عن مدى أهمية السوق السعودي لكم بصفة عامة والسائح السعودي بصفة خاصة ؟

السوق السعودي واحد من أهم الأسواق لنا سواء من ناحية الاهتمام بتواجد علامة جميرا في السعودية أو من حيث رغبتنا باستقطاب السائح السعودي للنزول في فنادقنا حول العالم وفي دبي بصفة خاصة .

أما بخصوص التواجد في السعودية فكما ذكرت سابقا سيتم افتتاح فندق جميرا جبل عمر في مكة المكرمة في عام 2019 ، والذي يصل عدد الموظفين فيه الى 2500 موظف مما يساهم في عجلة التوظيف للشباب السعودي ، هذه الكفاءات السعودية التي ستعمل في فندق جميرا جبل عمر سيتم تدريبها في أكاديمية جميرا للضيافة في دبي، وهي مركز أكاديمي متخصص في التدريب على خدمات وإدارة قطاع الضيافة الفاخرة وفقاً لأعلى المعايير العالمية .

أيضا أود التوضيح أن مكة المكرمة ليست هدفنا الوحيد للتواجد في السعودية ، فالأمر ذاته ينطبق على المدينة المنورة، وفي حال وجدنا مستثمرين أو شركاء محتملين، سنكون سعداء بمناقشة الفرص المتاحة معهم.

كما تشكل المشاريع الكبرى التي أطلقت في المملكة العربية السعودية مثل مشروع نيوم في البحر الأحمر فرصاً مثالية لقطاع الضيافة العالمي بشكل عام ، وكعلامة تجارية إقليمية بارزة في مجال الضيافة الفاخرة وخصوصاً المنتجعات الشاطئية ، نحن مهتمون بالفرص التي توفرها هذه المشروعات ونعتقد أن تنوع التجارب السياحية فيها بما في ذلك البحر والجزر والآثار والبراكين الخامدة تشكل عناصر جذب لا مثيل لها في المنطقة.

أما السائح السعودي فهو من أهم نزلائنا ، فحسب أرقام “دائرة السياحة والتسويق التجاري” في حكومة دبي أن المملكة العربية السعودية جاءت ثانياً بين أبرز 20 وجهة رئيسية يأتي منها السياح القادمون إلى دبي، حيث بلغ عدد السياح السعوديين 743 ألف سائح في النصف الأول من عام 2018.

الجميل أن فنادقنا استقبلت حوالي 10 % من مجموع السياح السعوديين لنفس الفترة .

 

كما يسرني إخباركم ان الفنادق الخمسة الأولى الأكثر استقطاباً للضيوف السعوديين خلال الفترة يناير – سبتمبر 2018، هي:

  1. جميرا النسيم

  2. جميرا أبراج الإمارات

  3. مساكن جميرا ليفنج في المركز التجاري العالمي

  4. فندق جميرا بيتش

  5. جميرا زعبيل سراي

129 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

two × 3 =