سياحة

“لايكي” (Likee) تمّد جسور التواصل والترابط بين الأجيال

إذا كانت هناك صورة ما تُعبّر بفحواها عن الآف الكلمات، فمن المؤكد بأن واحداً من مقاطع الفيديو قد يصنع المعجزات! ليس من المستغرب أن تكون مقاطع الفيديو القصيرة قد أصبحت الظاهرة الأكثر انتشاراً ورواجاً على وسائل التواصل الاجتماعي. وقد يرغب كل واحد منا اليوم بأن يكون جزءاً من هذه الصيحات لمواكبة الاتجاه الجديد. شهدت “لايكي” (Likee)، المنصة العالمية الرائدة المتخصصة في إنشاء وبث مقاطع الفيديو القصيرة بمقرها الرئيسي في سنغافورة، اتجاهاً جديداً خلال العام الماضي تمثل في زيادة عدد المستخدمين الذين يعززون من ارتباطهم الوثيق مع عائلاتهم من خلال مقاطع الفيديو القصيرة التي يتم إنشاؤها على المنصة.

وكما رأينا في العام الماضي، تسبب الوباء في فرض قيود على حركة الناس وحجرهم في منازلهم، وبالتالي، أصبح التواصل فيما بينهم يتم افتراضياً عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي التي شكّلت البديل عن لقاءاتهم ومحادثاتهم الشخصية في الواقع الحقيقي، مع زيادة الاعتماد على التقنيات الرقمية. وفضلاً عن ذلك، ساهم الانتشار المتزايد للانترنت والهواتف الذكية المحمولة في منح زخم إضافي للتحول نحو العالم الرقمي. وفي الأشهر القليلة الماضية، لوحظ بأن الجمهور المتمرس في التكنولوجيا الرقمية من مختلف الفئات العمرية يتأقلم بشكل أسرع مع واجهة تطبيق “لايكي” (Likee) من خلال استخدام الفيديو كوسيلة اتصال لتعزيز التقارب والتواصل مع الأصدقاء والنظراء والعائلة.

إن الطابع الجذاب لمقاطع الفيديو القصيرة والمحتوى الترفيهي وخفيف الظل على المنصة قد أثبت فاعليته بشكل جيد بالنسبة للأشخاص دائمي الانشغال، ولديهم وقت قصير جداً للتركيز على ما يدور من حولهم، ويجعلون من استهلاك المحتوى السريع عادة ممتعة ومحببة إليهم. إن سهولة الوصول إلى المحتوى الذي له صلة وثيقة بالواقع المحيط بنا والمتميز بطابعه الجذاب، قد ساهم في جعل الأشخاص من كافة الفئات العمرية ينجذبون بشدّة إلى هذه المنصة. ومن الملاحظ بأن إنشاء ومشاركة المحتوى سرعان ما أصبح نشاطاً عائلياً له حضور بارز ويشغل حيزاً مهماً في غرف الدردشة.

وقال المتحدث باسم “لايكي” (Likee)، “نحن سعداء لنجاحنا المستمر في تزويد مستخدمينا بمنصة تواصل تفاعلية جذابة تتيح لهم التعبير عن ذاتهم وميولهم الشخصية والتواصل مع العالم من خلال المحتوى.” وأضاف، “إن الوصول إلى واجهة التطبيق سهل للغاية، كما أن استخدامها ملائم لكافة الفئات العمرية. وتساعد واجهة التطبيق في تعزيز قدرات إنتاج محتوى بجودة عالية وإضفاء تأثيرات متميزة على مقاطع الفيديو من دون الحاجة إلى الاستعانة بتوجيهات المختصين أو الأنظمة الاحترافية. ومن دواعي سرورنا أن نرى المزيد من العائلات التي تعزز من روابطها وتقاربها الاجتماعي على منصتنا وتستمتع بهذه التجربة الاستثنائية.”

تشتمل القدرات المدمجة في “لايكي” (Likee) على مزايا أساسية، من ضمنها قوالب الصور وخاصية تحرير المشاهد الخلفية، بالإضافة إلى المزايا الأخرى المتطورة، مثل قوالب الفيديو التي يمكنها تغيير تعبيرات الوجه وفلتر عدسات التأثير الخاصة، وفلتر عدسات الذكاء الاصطناعي الذي سيتعلم الاختيارات المفضلة لدى المستخدم مع مرور الوقت. وقامت  “لايكي” (Likee) أيضاً بتطبيق إجراءات صارمة للحفاظ على خصوصية المستخدم والرقابة الأبوية، وهي ملتزمة كلياً بتقديم تجربة آمنة وممتعة لجميع المستخدمين.

تكتسب “لايكي” (Likee) شهرة متنامية، إذ يبلغ عدد مستخدميها النشطين الشهري أكثر من 100 مليون. واستناداً إلى “App Annie“، المزود العالمي الرائد لبيانات وتحليلات تطبيقات الهاتف المحمول، تم تصنيف تطبيق “لايكي” (Likee) كأحد أفضل 5 تطبيقات من حيث عدد مرات التنزيل على متجر “جوجل بلاي ستور”، وذلك خلال  الأسبوع الأول من عام 2021. وفي الواقع، جاءت منصة إنشاء وبث مقاطع الفيديو القصيرة في الصدارة في سلطنة عمان، في حين جاءت في المرتبة 3 في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والكويت ومصر والأردن ولبنان. وعلى صعيد ترتيبها خارج نطاق المرتبة 5، احتلّت المنصة المرتبة 7 في البحرين والمملكة العربية السعودية.

يتوفر تطبيق “لايكي” للتنزيل مجاناً من خلال متجري “جوجل” و”آبل آب” و الرابط التالي: https://likee.onelink.me/mwVg/508ad17

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مشاركة المقال على:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

مواضيع ذات صلة:

أخبار السوق
syyaha admin

خلال رمضان المبارك: كاسبرسكي تتبرع لصالح “غلف فور غود” وتمنح المستخدمين الأفراد 40% خصمًا

أعلنت تقدم شركة الأمن الرقمي كاسبرسكي عن دعم واحدة من أكثر المنظمات غير الربحية التزامًا في منطقة الخليج، وذلك احتفالًا بتقاليد الخير والإحسان المرتبطة بشهر

اقرأ المزيد »
arArabic