سياحة

فنادق ومنتجعات مورفو تخطط لافتتاح خمسة مواقع متميزة لها في الإمارات

أعلنت فنادق ومنتجعات مورفو، مجموعة الضيافة العصرية الفاخرة، عن دخولها رسميًا إلى أسواق الشرق الأوسط، وذلك بفتح أبوابها لسكان وسياح دولة الإمارات العربية المتحدة في أوائل عام 2021. اعتمدت الشركة في تصميم وخدمات فنادقها ومنتجعاتها متطلبات المسافرين في أعقاب انتشار جائحة كوفيد-19 وتغير توقعاتهم فيم يتعلق باختيار الفنادق المناسبة لهم. لهذا، تهدف مورفو إلى تغيير مفهوم الضيافة في المنطقة من خلال تقديم فنادق جديدة مجهزة بأرقى الخدمات والميزات الرقمية المحسّنة مع الالتزام الصارم بأرقى معايير الجودة وأعلى مستويات النظافة والسلامة لتقديم تجربة استثنائية لجميع ضيوفها.

وكخطوة أولى في إطار توسعها في المنطقة، ستفتتح المجموعة خمسة فنادق ومنتجعات جديدة معززة بأحدث التطورات التكنولوجية، وذلك لتلبية رغبات وحاجات ثلاث فئات من المسافرين: “مورفو” للأعمال، “كريستال” لأنماط الحياة الراقية والمريحة، و “فيفيد” للمسافرين الباحثين عن الفخامة والتميز.

وبهذه المناسبة، صرح السيد ديبيندر بنجامين، الرئيس التنفيذي لفنادق ومنتجعات مورفو قائلاً: “نحن في غاية الحماس لتدشين فنادقنا وفتح أبوابنا للمسافرين في دولة الإمارات العربية المتحدة، فعلى الرغم من التحديات المختلفة التي يمثلها انتشار وباء كوفيد-19، حرصنا على الالتزام بإطلاق باقة من الفنادق والمنتجعات العصرية تعكس بدورها المرحلة التالية من النمو المتمثل بتقديم نهج جديد في قطاع وصناعة الضيافة. ستوفر فنادق ومنتجعات “مورفو” أماكن إقامة ميسورة التكلفة تتوفر فيها أعلى معايير الخدمة، جنبًا إلى جنب مع أحدث وأرقى الحلول التكنولوجية سهلة الاستخدام.”

وفي هذا السياق، أعلنت مجموعة مورفو عن شراكتها الاستراتيجية مع وكيرة للاستثمار، شركة الصناعات والخدمات الغذائية ومقرها دبي، والتي تمتلك تحت مظلتها عددًا من المطاعم المحلية الشهيرة مثل “كولتشا كينغ”، “نوم نوم آسيا، و “إل غريكو”. تشير هذه الشراكة إلى التزام فنادق مورفو بتوسيع وجودها في المنطقة من خلال توحيد الجهود مع وكيرة للاستثمار في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا والعراق ودول شرق البحر الأبيض المتوسط.

ومن جهته، علق السيد نادر بسيط، الرئيس التنفيذي لشركة وكيرة للاستثمار قائلاً: “تنسجم رؤية وطموح مورفو مع رؤية وأهداف وكيرة للاستثمار. تتميز فنادق مورفو بفريق إدارة قوي مدعوم بعشرات السنين من الخبرة الضليعة والابتكار. ومن جهتها، وكيرة للاستثمار مزيج متكامل من المهنيين المتمرسين والمساهمين المخضرمين، مع سنوات عديدة من الخبرة في السوق تتراوح من الضيافة إلى تجارة التجزئة، وتجهيز الأغذية، والاستثمار، والمطاعم. نحن حريصون جدًا على على جلب المفاهيم الجديدة الواعدة إلى المنطقة، ونتطلع إلى التعاون مع مورفو للارتقاء بتجربة الضيافة في الشرق الأوسط بمفهوم جديد وأسلوب تنفيذي معاصر سيترك صداه لدى المسافرين من جميع الفئات، سواء للعمل أو للترفيه.”

يشير تقرير “كوليرز إنترناشونال” 2020-2021 عن توقعات أسواق الفنادق في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى أن صناعة الضيافة في الشرق الأوسط ستبدأ في الانتعاش في الربع الأخير من عام 2020، وسيستمر ذلك في عام 2021. ولا يتوقف الأمر هنا، إذ من المتوقع ان ينتعش الطلب على الإقامة الفندقية في الإمارات العربية المتحدة إلى أكثر من 62٪ في عام 2021.

هذا وسيعزز افتتاح إكسبو دبي في الربع الأخير من عام 2021، بالإضافة إلى المبادرات الذكية التي تقودها حكومة الإمارات العربية المتحدة، من مكانة الإمارات في قطاع الضيافة. وتجدر الإشارة إلى أن تأييد وتشجيع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قد عزز من انتعاش وحيوية قطاع السياحة في نهاية عام 2019، إذ ساهم القطاع بنسبة 11.5٪ من قيمة الناتج المحلي الإجمالي، ليحتل بذلك المرتبة الأولى في دبي بين أفضل 10 مصادر اقتصادية، وذلك فقًا لتقرير المدن الصادر عن المجلس العالمي للسياحة والسفر لعام 2019؛ كما وضع التقرير دبي في أعلى فئة على مستوى العالم من حيث حجم السوق السياحي، وتركيز وكثافة النشاط السياحي، وعدد الزائرين، وإمكانات الترفيه، وسياحة الأعمال، والاستعداد الحضري لاستقبلا السائحين، والسياسات الداعمة  لتطوير القطاع السياحي، فضلًا عن المساهمة الاقتصادية للسياحة في اقتصاد المدينة.

وفي الوقت نفسه، تواصل المملكة العربية السعودية من الاستفادة من المبادرات السياحية الحالية والمشاريع الضخمة المقبلة والسياحة المحلية، مع خطط مستقبلية  لاستثمار 810 مليار دولار أمريكي في المملكة لتعزيز قطاع السياحة خلال العقد المقبل، حسب تقرير “كوليرز إنترناشيونال”. ومع توسيع دول مجلس التعاون الخليجي لآفاق العروض السياحية فيها، يشير الخبراء إلى أن السياحة المحلية في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي الأخرى تشهد تفوقًا متزايدًا على السفر الدولي لما يتميز به قطاع الضيافة الفاخرة والأعمال في هذه الدول من الاهتمام بأدق التفاصيل، بما في ذلك السلامة.

تم إطلاق مجموعة مورفو تماشيًا مع رؤية عصرية تلتزم بأعلى معايير الجودة والسلامة. تهدف جميع فنادق ومنتجعات مورفو إلى تلبية احتياجات المسافرين، بما في ذلك توفير إرشادات محدّثة للتعقيم والنظافة، إلى طيف من الخدمات المخصصة للمسافرين الذين يقدرون الراحة والأمان والرفاهية. بدءً من فريق محترف وخبير للحجوزات المركزية إلى توفير نظام حجز مبسط قائم على من تقنية ذكاء الأعمال، سيتمتع ضيوف مورفو بتجربة آمنة ومتكاملة تشمل المراقبة الرقمية، الرحلات غير التلامسية، تجارب الإقامة وبرامج الولاء الحصرية، خيارات الأطعمة والمشروبات المتميزة، وعروض الأعمال والترفيه الفاخرة كجزء من تجربة الإقامة في فنادق ومنتجعات مورفو.

للمزيد من التفاصيل، الرجاء زيارةhttps://www.morphohotels.com/

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مشاركة المقال على:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

مواضيع ذات صلة:

أخبار
syyaha admin

مجموعة جميرا تحصد جائزة “أفضل تصميم رقمي وتجربة مستخدم” عن موقعها الإلكتروني المطور

أعلنت “مجموعة جميرا”، الشركة العالمية الرائدة في إدارة الفنادق الفاخرة والعضو في دبي القابضة، عن فوز موقعها الإلكتروني المحدّث Jumeirah.com بجائزة “أفضل تصميم رقمي وتجربة

اقرأ المزيد »
أخبار
syyaha admin

فندق سوفيتل دبي النخلة يفوز بجائزتين هذا العام ضمن جوائز Hotelier Middle East “جائزة أفضل مدير عام” و ” جائزة شخصية العام في مجال التسويق و العلاقات العامة”

يسر فندق سوفيتل دبي النخلة الإعلان عن حصوله على جائزة “أفضل مدير عام ” و جائزة “شخصية العام في التسويق والعلاقات العامة” في حفل توزيع

اقرأ المزيد »
arArabic
en_USEnglish arArabic