سياحة

لكزس تتألق في إفتتاح مهرجان البندقية السينمائي الدولي السابع والسبعين

أثبتت لكزس حضورها المتميز في مهرجان البندقية السابع والسبعين وللسنة الرابعة على التوالي، حيث قدمت أسطول من سياراتها الفاخرة ليكون وسيلة النقل الرسمية لضيوف ومنظمي المهرجان المميزين، وذلك من أجل تسليط الضوء على تكنولوجيا لكزس المتقدمة.  وعرضت لأول مرة سياراتها المتطورة UX 300e الجديدة، أول سيارة كهربائية بالكامل من لكزس، وكذلك أيقونتها الرياضية الفاخرة LC Convertible، وقد أحبت لكزس بهذه المشاركة أن تسلط الضوء على التناغم بين قدرة السينما على إشراك الجماهير وإثارة حماسهم، ورغبة لكزس في منح عملائها تجارب مذهلة، حيث يركز كلاهما على الحرفية عالية الجودة وعلى إستخدام التقنيات المتقدمة، من أجل الإلهام والإبداع والإبتكار.

 

وقد أٌفتتحت الدورة السابعة والسبعون من مهرجان البندقية السينمائي الدولي في 2 سبتمبر 2020، وسيستمر المهرجان، وهو أحد أكثر الأحداث تميزاً وشهرة في العالم ، في مدينة فينيسيا ليدو الى  12 سبتمبر.

 

وفي هذا السياق أوضح السيد  موريزيو بيرينيتي مدير لكزس في إيطاليا: “نحن فخورون بشكل خاص بأن نكون جزءاً من مهرجان البندقية السينمائي الدولي للعام الرابع على التوالي، لاسيما وأن هذه النسخة تبث الأمل وترسل رسالة جديدة للتجديد بعد حالة الطوارئ الصحية العالمية التي عانينا منها جميعاً وما زلنا نتعامل معها، ونحن نريد هذا العام التأكيد على إرتباطنا بعالم السينما في منح الناس تجارب فريدة، سواء كان ذلك من خلال فيلم فني أو سيارة لكزس، فهناك عناصر أساسية يمكن أن تثير المشاعر مثل الحرفية المستثمرة في إنشاء العمل، والإهتمام الأقصى بكل التفاصيل ووضع الأشخاص بثبات في صميم ما نقوم به” ، وقد حرصت لكزس على تواجد سيارتها الكهربائية UX300e والتي تعبر عن قيم لكزس للإبتكار والأناقة والتي تعرض لأول مرة في إيطاليا وكذلك الموديل الجديد من لكزس  LC Convertible.

 

تمثل لكزس UX 300e مستقبل التنقل، وهي أول طراز كهربائي بالكامل من لكزس من نوع كروس أوفر فاخر ينتج عنه إنبعاثات معدومة.  أما LC Convertible فهي أيقونة نمطية جديدة، تفسر التصميم الدولي الحائز على جوائز السيارة الكوبيه الرائدة من لكزس لسيارة بسقف ناعم جميل غني بالتفاصيل والحرفية الدقيقة، والخطوط الأنيقة للسقف القابل للطي مع إستخدام المواد عالية الجودة والألوان المستخدمة في داخل السيارة.

 

من الجدير بالذكر أن لكزس قد زودت المهرجان بأسطول مكون من 36 سيارة سيتم إستخدامها من قبل الممثلين المشاركين وصناع الأفلام والمشاهير والضيوف المميزين من وإلى فعاليات وعروض السجادة الحمراء ، وتشتمل المجموعة التي قدمت للمهرجان جميع طرازات لكزس الرياضية متعددة الإستخدامات، وكذلك سيارة السيدان الفاخرة ES والسيارة الرياضية الرائعة LC الكوبيه الرئيسية، وكلها مدعومة بتقنية لكزس الكهربائية الهجينة الممتازة.

 

مهرجان البندقية السينمائي لهذا العام هو الأول من نوعه بعد COVID-19، وسيتم فيه فحص درجات حرارة جميع الزوار عدة مرات عند البوابات، ولن يُسمح لأولئك الذين تزيد درجة حرارة أجسامهم عن 37.5 درجة مئوية بالدخول، وسيُلزم الضيوف بالحجز مسبقاً لكل فيلم ، وسيكون إرتداء قناع الوجه إلزامياً، وقام المنظمون بتركيب شاشات إضافية لتأمين التباعد المناسب بين ضيوف المهرجان.

 

وأوضح مدير المهرجان ألبرتو باربيرا، أن إجراءات الحماية الصحية مطبقة على أعلى مستوى مع فرض إختبارات المسحات المتعددة للضيوف من خارج أوروبا ومن دول أوروبية ذات مخاطر وبائية أعلى، مثل إسبانيا.

 

وقد تم تجهيز مطار فينيسيا بوحدة إختبار المسحة السريعة التي يمكنها التعامل مع عدة مئات من المسافرين يوميًا.