سياحة

اختبر الحياة في جنة استوائية خضراء بنمط حياة مبتكر مع تصور حيوي جديد

أعلن منتجع كانديما المالديف، وجهة الحياة النشطة، عن جهوزيته لاستقبال الضيوف من جميع أنحاء العالم. وقد قامت إدارة المنتجع الوحيد الذي يتسم بنمط الحياة النشط في جزر المالديف، بإجراء تغييرات جذرية لتوفير تجارب استثنائية للضيوف، حيث استغلت الإدارة الفرصة لإعادة تصور نمط حياة الضيوف بطرق تلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم المتطورة بينما تلهمهم للاستمتاع بالحياة على أكمل وجه.

 

يرتقي منتجع كانديما المالديف، بمعايير الصحة والسلامة والرفاهية إلى المستوى التالي، حيث تم اعتماد برنامج K’OnGuard  الجديد للصحة والسلامة، وتطبيقK’App ، الذي تم اعتماده من قبل الخبراء، مع مزايا تكنولوجية استثنائية وخدمات بدون تماس لمنح الضيوف راحة البال في إطار تجربة ممتعة واستثنائية.

 

وتعليقاً على الافتتاح قال بريت كاسلمان، المدير العام في كانديما المالديف: “نحن متحمسون للترحيب بالضيوف مرة أخرى في كانديما المالديف. لقد أعدنا النظر في عروضنا لتوفير تجارب لم يسبق لها مثيل. أمضينا الأشهر القليلة الماضية في إعادة تطوير تجارب الطعام والصحة والسلامة والعافية والاستجمام بعناية لتلائم احتياجات وتوقعات ضيوفنا الحالية – ناهيك عن التكنولوجيا التي من شأنها الارتقاء بالتجربة بأكملها، حيث نهدف لمنح الضيوف رحلة العمر في بيئة من راحة البال، والغنية بالذكريات السعيدة التي ستدوم مدى الحياة. يشتهر منتجع كانديما بتجارب المرح الاستثنائية التي يعشقها الضيوف من جميع أنحاء العالم”.

 

استعد لتجارب مثيرة مليئة بالنشاطات الممتعة! ترحب الجزيرة الخاصة الخضراء والأنيقة، والمشهورة بأسلوب حياتها النشط، بضيوفها تحت شعار “نمط حياة مبتكر بتصور حيوي جديد”، ناهيك عن بعض المبادرات والأنشطة الجديدة والرائعة:

 

المختبر الطازج: أطلق منتجع كانديما برنامج المختبر الطازج، وهو بمثابة مبادرة جديدة لتوفير المنتجات الزراعية بشكل مباشر من المزارع إلى الضيوف، ويهدف البرنامج لدعم المجتمعات المحلية في جزر المالديف وحماية البيئة، ومنح الضيوف تجربة تناول طعام مستدامة وطازجة في جميع المطاعم العشرة الموجودة بالمنتجع.

 

برنامج K’OnGuard وإجراءات السلامة الإضافية: يعتبر كانديما المالديف أحد المنتجعات القليلة التي توفر عيادة طبية متطورة، يشرف عليها أطباء من جميع أنحاء العالم لتوفير المساعدة على مدار الساعة. ويلتزم برنامج K’OnGuard بجميع بروتوكولات الصحة والسلامة والخدمة مع تقديم تجربة المنتجع التفاضلية للضيوف. وتتميز الجزيرة بكبر حجمها ما يسهل تطبيق سياسات التباعد الاجتماعي؛ كما يتم تعقيم جميع المناطق بانتظام، وتحرص الإدارة على اتباع إرشادات السلامة على نحو شامل دون أن يؤثر ذلك على تجربة الضيوف المميزة.

 

برنامج D.I.V.E وتطبيق K’App  مع خدمات فريدة وذكية دون تماس: هي أول منصة افتراضية غامرة على نحو متكامل في جزر المالديف، توفر تجربة جولة رقمية تفاعلية في الجزيرة للضيوف من راحة منازلهم. يبحث تطبيق Kandima Maldives ’K’  عن طرق متقدمة للابتكار وتحسين تجربة الضيوف على نحو مستمر (متوفر على منصات الهواتف الذكية التي تعمل بنظام Android و iOS ) ويوفر للضيوف القدرة على تسجيل الوصول وحتى التسجيل قبل الوصول باستخدام الأجهزة الذكية، واختيار الطعام بدون تماس، بفضل قوائم QR المشفرة والفواتير التلقائية في جميع مطاعم المنتجع. وقد تم تجهيز منتجع كانديما بالكامل لإجراء اختبارات COVID-19 PCR السريعة والخالية من المتاعب وفقًا لمتطلبات الضيوف.

Kandima jetskies sports lifestyle shot

نشاطات استثنائية مليئة بالمرح: يوفر منتجع كانديما المالديف مساحات مثالية لكل من الأطفال والكبار الذين يرغبون بالحصول على خدمات سريعة مع فرصة للاسترخاء والاستمتاع بالجمال البحري والرياضات المائية والغوص أو العيش في قطعة من الجنة. ويتميز المنتجع كونه موطنًا لأطول مسبح في الهواء الطلق في جزر المالديف، وهو بمثابة حلم لعشاق الرياضة، بفضل الرياضات المائية ومدرسة تعليم الغوص. كما يوفر المنتجع تحت شعار ” نمط حياة مبتكر بتصور حيوي جديد ” أنشطة جديدة عبر الجزيرة: حيث يقدم المعالجون الخبراء دروسًا في التأمل واليوغا قرب المحيط، بينما تساعد ممارسة الريكي وعلاجات السبا المصممة لتخليص الضيوف من التوتر، وتمكينهم من الانقطاع عن العالم واستعادة طاقاتهم والاستعداد للعب مرة أخرى.

 

نقطة كاكوني: تعتبر هذه المنطقة المذهلة في طرف الجزيرة مثالية للسباحة والاسترخاء وممارسة اليوغا والتصوير الفوتوغرافي. قضى فريق العمل في المنتجع الكثير من الوقت هنا أثناء الإغلاق لتطوير هذه المنطقة وأطلقوا عليها رسمياً اسم كاكوني، وهي كلمة بلغة الديفهي وتعني سرطان البحر، حيث تتوفر الكثير من التجارب في هذه البقعة التي تعتبر متعة بصرية وحلم المصورين الراغبين في التقاط أجمل الصور تحت الماء، ومشهد غروب الشمس في كانديما، جزر المالديف.

 

كاندي لاند: لا يقتصر التصور الجديد لنمط الحياة في منتجع كانديما على البالغين فقط، وإنما يمتد لتوفير تجارب استثنائية للضيوف الصغار ، حيث يمكنهم اللعب طوال اليوم في أفضل نوادي الأطفال وأحد أكبر نوادي الأطفال مع متنزه مائي خاص بهم. وقد خطط خبراء كانديلاند لتوفير برامج مثيرة للأطفال في أجواء تضمن معايير السلامة الصارمة لتعزيز راحة البال.

 

ومن جهته قال نيراج سيث، مدير الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة في كانديما المالديف : “يعتبر شعار المنتجع ” نمط حياة مبتكر بتصور حيوي جديد “، بداية فصل جديد في منتجع كانديما المالديف وضيوفنا. ونظراً لكوننا أكثر المنتجعات نشاطاً وحيوية في جزر المالديف، قررنا العودة لضيوفنا بحلة جديدة للاحتفال بعودة الحياة على النحو الأمثل. تحتفل مبادرتنا الجديدة بكل ما تشتهر به كانديما المالديف من مزايا. ويسعدنا الترحيب بالضيوف في مكان يوفر لهم كل ما يتوقعونه بطرق جديدة ومميزة. ونحن متحمسون للترحيب بضيوفنا مرة أخرى ومنحهم تجربة# JustPlay  متكاملة”.

 

وهذا ليس كل شيء! لبدء فصلنا الجديد ، كانديما ، جزر المالديف سيكشف العديد من المبادرات الاستثنائية قريباً، ومن بينها الفوز بحلم العمر. لذا ، ترقبوا تحديثاتنا oh-so-kool خلال شهر سبتمبر  #KandimaDreams.