سياحة

صحراء ناميب في ناميبيا – Namib Desert عندما يتلاقى المحيط مع الصحراء

في لغتنا العربية وعندما نريد ان نربط مابين الصحراء والبحر فأننا نصف الصحراء بأنها  بحر من الرمال ، ولكن ما سوف تراه في هذا التقرير هو تلاقي للصحراء مع المحيط الأطلسي وهو تلاقي واقعي وليس لغوي  .


ما سوف تراه قد يكون  شيء فريد من نوعه ولا نعلم بوجود مثيل له في مكان آخر على كرتنا الأرضية ، ومن منكم يعرف مكان شبيه فنرجو منه ان يتكرم ويخبرنا بذلك .


وقبل الحديث عن صحراء ناميب فلنتحدث قليلا عن ناميبيا ، والتي اشتقت اسمها من صحراء ناميب .

 

جمهورية ناميبيا هي دولة تقع في جنوب غرب قارة أفريقيا , ويحدها من الغرب المحيط الأطلسي ،  وتشترك في الحدود البرية مع أنغولا وزامبيا من الشمال ، و بوتسوانا من الشرق و جنوب أفريقيا من جهة الجنوب والشرق.

 

ناميبيا يبلغ عدد سكانها 2.1 مليون نسمة ، وتشكل الزراعة والرعي والسياحة و صناعة التعدين – بما في ذلك التعدين عن الأحجار الكريمة والألماس واليورانيوم  والذهب والفضة  و المعادن الأساسية – العمود الفقري للاقتصاد في ناميبيا .

 

اما بالنسبة لصحراء ناميب فهي تُعدّ واحدة من أقدم صحاري العالم إن لم تكنْ أقدمها على الإطلاق وتغطي هذه الصحراء القاحلة نحو 15% من مساحة ناميبيا  بالكثبان الرملية والسهول .


وهي ثاني أكبر صحراء في افريقيا بعد الصحراء الكبرى بمساحة تعادل 81,000  كيلو متر مربع ، واسمها مشتق من لغة ناما والذي يعني الضخم والعملاق .


على غير عادة الصحاري ، تعانق صحراء ناميب شواطئ الأطلسي في مشهد مهيب لا يخلو من جمال ، لينبثق الساحل الذي سماه بحارة برتغاليون قبل قرون أيضا “بوابة الجحيم” .

 

تغيب في هذا اللقاء العظيم معالم الفصل بين المحيط والصحراء ، لينتج منظر بلا نهاية ما بين زرقة المحيط واصفرار الصحراء .

 

هنا نرى الماء و الرمال متداخلة بمنظر من الأفلام الخيالية ، لكنها حقيقة .. حيث ترى الكثبان الرملية الأعلى في العالم  والتي تتعدد ألوانها من الرمادي و البرتقالي و الأحمر يبدأ بالاندماج بشكل رائع مع مياه المحيط الأطلسي .

 

بالإضافة لتمتعك بالمنظر الخيالي لتلاقي المحيط مع الصحراء فهناك بعض الأماكن التي يجب ان تزورها خلال زيارتك لصحراء ناميب ومنها :

 

ساحل الحديقة الوطنية للهيكل العظمي ( الحطام ) Skeleton Coast National Park :

وهي منطقة ساحلية تمتد من شمال الساحل الناميبي الى جنوب انغولا وهي معروفة بصعوبة الوصول الى شواطئها وأمواجها العاتية .

حصلت على اسم الهيكل العظمي بسبب تواجد عدد من هياكل السفن الغارقة والعديد من عظام وهياكل الحيتان والتي قذفتها الأمواج الى الساحل .

 

 

 

سوسوفلي  Sossusvlei :

واحدة من أهم مناطق الجذب السياحي في ناميب ، وهي عبارة عن تواجد كبير للملح والطين وتحيط بها الكثبان الرملية الكبيرة ، ويمكنك هناك التمتع بالمنتجعات الصحراوية المفتوحة .

 

 

سواكوب موند  Swakopmund :

هي مدينة صغيرة ساحرة  على الساحل في وسط هذه الصحراء الشاسعة  ، وقد كانت ميناء لألمانيا اثناء احتلالها لناميبيا ، ولا زالت تحوي المباني ذات الطابع الألماني ، البعض يعتبرها قطعة من المانيا في أقاصي القارة الافريقية حيث التعامل الكبير باللغة الألمانية والحصول على الطعام الألماني .

ويوجد الكثير من الفنادق والنزل والمنتجعات في هذه المدينة الجميلة .

 

 

 

كما يمكنكم اثناء زيارة صحراء ناميب التمتع بما يلي :

  •  رؤية الكثير من الحيوانات البرية
  • التزلج على الرمال
  • القيام برحلة بالمنطاد فوق هذه الصحراء الخيالية