GB_SE-314180-Airbnb-02269_R

Airbnb تطلق تجارب الحياة البرية

كشفت Airbnb عن أحدث مجموعة من التجارب المتميزة “مغامرات مع الحيوانات”، التي تسمح للمسافرين بالتعرّف على الحيوانات بشكلٍ أفضل بمساعدة مضيفين خبراء ومحبّين للحيوانات. وترسي بذلك Airbnb ملامح جديدة لسياحة الحيوانات، عبر 1000 تجربة فريدة تقريباً تتيح التعرّف على أكثر من 300 نوعٍ من الحيوانات التي يشرف على رعايتها مجموعة من المضيفين. وفي إطار هذه الخطوة الجديدة، سيتمكّن المسافرون من ممارسة أنشطة متنوعة، بما فيها التجذيف وقوفاً مع كلاب الكورجي الظريفة أو الاستمتاع بركوب قوارب التجديف مع أنصار حماية البيئة أو اكتساب معلومات قيمة من مربي النحل  أو حتى التزلج على اللوح مع كلب بول دوج  يحمل أرقاماً قياسية في موسوعة جينيس.

كما تقدّم تجارب “مغامرات مع الحيوانات” من Airbnb طريقة جديدة كلياً للتعرّف على الحيوانات عن قرب أو بعد، حيث يمكن لسكان المدن أخذ استراحة من حياتهم السريعة والتواصل مجدداً مع عالم الطبيعة من خلال المشي مع كلاب الإنقاذ، أو الاسترخاء برفقة حيوانات الألبكة أو الأبقار. وسيتسنّى للضيوف لقاء هذه الحيوانات في أماكنٍ مختارة تسمح لهم بمراقبتها في موائلها الطبيعية وتقربهم منها بعيداً عن الوجهات التقليدية التي تأسر حريتها في إطار العروض الترفيهية. وللباحثين عن المزيد من المغامرة والتشويق حصّتهم أيضاً، إذ بإمكانهم التعرف على الثعالب القطبية والمساعدة في إنقاذ الجراء التائهة داخل منطقة تشيرنوبل المحظورة.

وتقدم Airbnb من خلال هذه التجارب رؤيتها الخاصة لعالمٍ يسمح للجميع بالانتماء إلى جميع بقاعه. وتوسّع Airbnb نطاق شغفها اليوم لتشمل رفاه وراحة الحيوانات، في إطار التزامها بحماية جميع الكائنات الحية ضمن جميع تجاربها المصممة خصيصاً لتلبية كافة التطلعات. وتوفر Airbnb أكثر من 40 ألف تجربة فيما يزيد عن 1000 مدينة حول العالم، وتستند تجارب “مغامرات مع الحيوانات” على مبادئ سياسة رعاية الحيوان الجديدة والرائدة في القطاع والتي تم إعدادها بالتعاون مع الجمعية العالمية لحماية الحيوانات بهدف رعايتها وضمان حقوقها وتقديراً لقيمتها الجوهرية. وتتراوح التجارب المبتكرة التي يشرف عليها خبراء رعاية الحيوانات من شاي ما بعد الظهيرة مع الأغنام إلى رحلات السفاري التي تستغرق عدة أيام، التي تبتعد بالمسافرين عن الوجهات السياحية النمطية والتجارب التي تعرف بتأثيرها السلبي على البيئة والحيوانات مثل تقبيل الدلافين أو ركوب الفيلة.

وعلاوة على مساعدة المسافرين على التعرّف على الحيوانات بشكل أفضل ومقابلتها بطرق جديدة، فإن أكثر من 100 تجربة من Airbnb هي تجارب ذات تأثير اجتماعي، ما يعزز التزامها نحو رعاية الحيوانات على المدى الطويل، من خلال توجيه جميع عائدات الحجوزات إلى منظمات غير ربحية. وتساعد هذه التجارب، التي تدعم قضايا متنوعة مثل الحفاظ على الحيوانات وإنقاذها وتوفير الرعاية البيطرية لها، على تعزيز التأثير الإيجابي من خلال تحفيز مشاعر التعاطف نحوها، كاللعب مع الخيول التي تم إنقاذها ومراقبة ببغاوات المكاو التي تم إطلاق سراحها عن كثب وقضاء يوم مع الحمير.

وستقدّم Airbnb محطات بارزة أخرى ضمن تجارب “مغامرات مع الحيوانات” عبر شبكة الإنترنت وعلى أرض الواقع بالتعاون مع علامة ’ذا دودو‘ الإعلامية الرائدة للمحتوى الخاص بالحيوانات في الولايات المتحدة وإحدى أكثر العلامات تفاعلاً على وسائل التواصل الاجتماعي.

وبهذا الصدد، قال برايان تشيسكي، الرئيس التنفيذي لشركة Airbnb والمؤسس المشارك: “زاد ابتعادنا عن الطبيعة والحيوانات بسبب التكنولوجيا التي تستهلك الكثير من حياتنا. وربما كان هذا سبباً لانتشار الصور والفيديوهات عن الحيوانات على وسائل التواصل الاجتماعي. ولا شكّ بأن الحياة برفقة الحيوانات هي أفضل، لكن باتت شاشات الأجهزة الإلكترونية هي السبيل الوحيد للتواصل معها بالنسبة للعديد من الأشخاص بسبب انشغالهم الدائم. ومن خلال تجارب “مغامرات مع الحيوانات” الخاصة بمنصتنا، أصبح السكان المحليون والمسافرون على بعد نقرات قليلة من اختبار الحياة الحقيقية في أحضان الطبيعة، بطريقة كفيلة بحماية البيئة على خلاف العديد من الممارسات غير المسؤولة”.

من جانبها، صرّحت أليسيا سولتانباناه، المدير التنفيذي للجمعية العالمية لحماية الحيوانات: “نحن مدركون لحب الناس للحيوانات ورغبتهم برؤيتها عند السفر، إلا أننا قد انتبهنا إلى رغبتهم برؤيتها في موائلها الطبيعية دون التأثير على حريتها. وقد تمت صياغة مبادئ سياسة رعاية الحيوان الجديدة بالتشاور مع خبراء رعاية الحيوانات لدينا وبالاستعانة بخبرات Airbnb، ما يضمن للمغامرين اختبار العديد من التجارب التي تسهم بحماية الحيوانات وتسمح لهم بمراقبتها بصورة صحية”.

200283_Airbnb_2572015_R-1

 

أبرز نقاط سياسة رعاية الحيوان من Airbnb

تعتبر Airbnb أول منصة حجز رائدة تقدم مجموعة مخصصة من تجارب التعرف على الحيوانات مدعومة بسياسة جديدة لرعاية الحيوانات تمت صياغة مبادئها بالتعاون مع الجمعية العالمية لحماية الحيوانات. ومن أبرز النقاط التي تشملها هذه السياسة:

  • الحيوانات البرية: يُمنَع تواصل مباشر مع هذه الحيوانات، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر لمسها أو إطعامها أو ركوبها*

  • الحيوانات العاملة: يمكن لشخص واحد ركوب هذه الحيوانات أو ألّا يتجاوز وزن الراكب 20% من وزن الحيوان، ويُمنَع إرهاق هذه الحيوانات بحملٍ زائد.

  • الثدييات البحرية: يُحظَّر أسر هذه الحيوانات*

  • حدود نشاطات الجهات المضيفة: يجب ألا تشتمل هذه النشاطات على ركوب الفيلة أو التعامل مباشرة مع القطط الكبيرة أو تجارة الحيوانات البرية غير القانونية أو الفعاليات الرياضية، مثل صيد الحيوانات وأسرها ودفعها إلى تأدية عروض ترفيهية.

  • السفر المسؤول: يُمنَع التقاط صور سيلفي مع حيوانات برية أو استخدام أساليب تدريب ذات أثر سلبي.

يُذكر أن الجمعية العالمية لحماية الحيوانات ستواصل العمل مع Airbnb وفق نهجها الرائد لرعاية الحيوان استناداً إلى أحدث الأدلة والأبحاث.

 

أبرز تجارب الحيوانات:

387 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − four =