RC_2111

رويال كاريبيان العربية توسّع مكاتبها للتكيّف مع نمو سوق الرحلات البحرية في المنطقة

حرصت شركة رويال كاريبيان التي تُعَدّ إحدى الشركات الرائدة عالمياً في مجال الرحلات البحرية، على توسيع مقرّها الرئيسي في الشرق الأوسط الكائن في دبي، سعياً إلى تلبية متطلبات سوق الرحلات البحرية الذي يشهد توسّعاً مستمراً في المنطقة، وتلبية حاجات أكثر من 50 ألف راكب متوجّه نحو الخارج عبر سوق الرحلات البحرية في الشرق الأوسط.

 

وفي تاريخ 20 نوفمبر 2019، انتقلت شركة سفين للسياحة إلى مكاتب أكبر، وهي الممثل الوحيد في الشرق الأوسط لشركة رويال كاريبيان ليمتد، ومحفطتها من شركات الرحلات البحرية؛ رويال كاريبيان إنترناشيونال، سيليبريتي كروزس، أزامارا وسيلفرسي كروزس التي انضمت مؤخراً إلى المجموعة. وهنا لا بدّ من التنويه بأنّ المركز الجديد يتيح للمتخصّصين في الرحلات البحرية الشخصية التعامل مع ما شهدته الشركة في العام الماضي من تزايد في عدد العملاء الذين يقصدون المكاتب من دون حجز موعد، ناهيك عن إطلاق قسم متخصّص عبر الإنترنت للردّ مباشرةً على الاستفسارات من مختلف المواقع الإلكترونية الخاصة بالعلامة.

 

وعلاوةً على ذلك، سوف توفّر إضافة صالات الاستراحة “كروز إدوكيشن” جواً مثالياً لمنح الركّاب المحتملين إمكانية التعرف على التجارب التي قد يختبرونها خلال الرحلة. بانتظار الضيوف من مختلف الفئات العمرية باقة من النشاطات المميزة بدءاً من الرياضات البحرية المسلية، مروراً بالأجواء المسرحية الترفيهية، وصولاً إلى المرافق التي يمكنهم الاستمتاع بها أيام الرسو.

 

فسواء كنتَ ترغب في الإبحار مع أفراد عائلتك أو الانغماس في رحلة بحرية فاخرة، تنظّم محفظة رويال كاريبيان رحلاتٍ إلى أكثر من 900 وجهة على متن 50 سفينةً، بدءاً من”سمفوني أوف ذا سيز” التي تُعدّ السفينة السياحية الأكبر في العالم بحيث تتسع لأكثر من 6500 راكب، وصولاً إلى سيلفرسي كروزس المؤلفة بأكملها من الأجنحة حيث تتزاوج أعلى معايير الفخامة وأجواء الخصوصية التامة وتتسع هذه السفينة لأقل من 300 راكب.

 

يُذكر أنّ شركة سفين للسياحة مسؤولة عن برامج الرحلات البحرية التي تنظمها رويال كاريبيان في المنطقة، والتي تشمل 24 رحلةً بحريةً في عُمان، وأبوظبي والبحرين، وتنطلق كلّها من مبنى دبي السياحي في ميناء راشد.

 

وفي هذه المناسبة، صرّح محمّد سعيد، المدير العام لرويال كاريبيان إنترناشيونال، سيليبريتي كروزس، أزامارا وسيلفرسي كروزس في الشرق الأوسط، قائلاً: “شهد العام الماضي اهتماماً ملحوظاً بالرحلات البحرية من جانب المسافرين في المنطقة. عموماً، يتوجّه المسافرون القادمون من الشرق الأوسط إلى أوروبا في منطقة البحر الأبيض المتوسط، جزر الكاريبي، بالإضافة إلى جنوب شرق آسيا. أمّا الزوّار الدوليون الذين يبحثون عن السياحة واستكشاف منطقة الخليج العربي في موسم الشتاء فيتجاوز عددهم 5000 راكب أسبوعياً على متن رحلاتنا البحرية المنطلقة من ميناء راشد بدبي.”

416 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − eleven =