Geneva Lux

جنيف تحتفل بموسم الأعياد مع تشكيلة عروض مميّزة وسط أجواء استثنائية

تستعدّ مدينة جنيف الساحرة لاستقبال موسم الأعياد مع باقة من الفعاليات والديكورات المميّزة، حيث ستعمر المدينة بالأفراح وتتألق بالأضواء المتلألئة من كل حدب وصوب. ستتحوّل هذه المدينة السويسرية خلال فترة الأعياد إلى وجهةٍ جذّابة لكل مسافر ينشد عيش تجارب مختلفة وخارجة عن المألوف.

 

تبدأ احتفالات العيد في جنيف يوم 24 نوفمبر تزامناً مع افتتاح سوق شارع مون بلان، يليه سوقان آخران هما سوق كاروج وسوق لا فوستيري في 8 ديسمبر و10 ديسمبر على التوالي. سينتقل السيّاح بفضل الأجواء التي تعمّ أسواق العيد إلى عالم من نسج الخيال، فيما يتنزّهون بين شاليهات خشبية ويرتشفون كوباً من الشوكولاتة الساخنة أو يتناولون بعض الحلويات الطازجة أو المكسّرات المحمّصة. تُعدّ أسواق العيد في جنيف مقصداً مثالياً لمن ينشد عيش أجواء احتفالية وسط ديكورات خلابة، وأضواء برّاقة، وحرف يدوية استثنائية على وقع موسيقى رائعة فيما تفوح رائحة الخبز الطازج وكافة الأصناف التي تمنح الدفء في ليالي الشتاء الباردة.

Carouge

لا تقتصر الروح الاحتفالية على أسواق العيد في جنيف، إذ تنتشر الأضواء والديكورات البرّاقة في جميع شوارع المدينة. وبدءاً من شهر ديسمبر، ستُضاف أضواء العيد البرّاقة إلى 1857 ضوءاً يُنير درب ساحة مولار الشهيرة في وسط المدينة على مدار العام. وسيتسنّى للزوّار الذين يتنزّهون في هذه الساحة اكتشاف كلمات وعبارات يومية منقوشة على الأرصفة مثل “مرحباً”، “ليلة سعيدة”، “شكراً” و”أهلاً وسهلاً” باللغات الستّ الرسمية في الأمم المتحدة، ألا وهي الإنجليزية، والصينية، والعربية، والإسبانية، والفرنسية والروسية.

 

من جهة أخرى، تقدّم جنيف مروحةً من الأنشطة الرائعة ليستمتع بها أفراد العائلة والأصدقاء خلال هذا الوقت من السنة. على سبيل المثال، يمكن لكامل أفراد العائلة المشاركة في صف لتعلّم أسرار تحضير طبق سويسري شهير هو فوندو الجبنة التقليدي. كما يمكن للزوّار تذوّق أصنافاً شهية ومزيّنة بطريقة تبهج العين يُعدّها الطهاة حصرياً بمناسبة الأعياد في فنادق جنيف المصنّفة من فئة الخمس نجوم، مثل حلوى يولي لوغ الشهيرة. كذلك سيكون بانتظار العائلات أنشطة مليئة بالمرح والحماس في عدة حلبات مؤقّتة للتزلّج على الجليد، حيث سيتم افتتاحها من منتصف شهر نوفمبر وحتى مطلع العام 2020. لن تشعر بذرّة ملل في هذا المكان، إذ أنّك ستمضي لحظات ملؤها المرح سواء كنت تريد التزلّج أم التفرّج فقط.

 

لم يعُد شراء الهدايا مهمةً شاقة، إذ تُعرف جنيف بكونها وجهة تسوّق رائعة تلبّي كافة الأذواق. تعجّ المدينة بالمتاجر الفخمة وتلك التي تقدّم أسعاراً مقبولة على حدّ سواء. وهكذا سيتسنّى للمسافرين الاستمتاع بتجربة تسوّق استثنائية في وسط المدينة لدى متاجر حصرية لمصمّمين عالميين أو علامات تجارية راقية. تقدّم جنيف كل ما يتمنّاه المرء من مراكز تسوّق، ومتاجر متعدّدة الأقسام، ومتاجر الهدايا التذكارية وأسواق العيد. وبالتالي فهي توفّر أفضل أماكن التسوق التي تروق لكافة الأعمار.

426 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 4 =