Cleartrip Logo

تقرير السفر المعمق الصادر عن “كلير تريب وفلاي إن” يكشف عن ارتفاع هائل في استخدام بطاقات الخصم المباشر في المملكة العربية السعودية بنسبة 536% خلال النصف الأول من 2018

شهد قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت في المملكة العربية السعودية نمواً كبيراً في حجم المعاملات التي تتم باستخدام بطاقات الخصم المباشر خلال النصف الأول من عام 2018 بلغت نسبته 536% وفقاً لتقرير السفر المعمق الصادر اليوم عن “كلير تريب وفلاي إن”، الشركتان الرائدتان في مجال حجوزات السفر عبر الهاتف المتحرك والإنترنت في منطقة الشرق الأوسط، للنصف الأول من العام الجاري.

يلقي التقرير الضوء على قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت الآخذ في التطور بوتيرة متسارعة والتحول في سلوك العملاء في دول مجلس التعاون الخليجي. وشملت النتائج الرئيسية التي خلص إليها التقرير نمواً إيجابياً مستمراً في حجم حجوزات السفر في جميع أنحاء المنطقة، بالإضافة إلى ارتفاع في عدد المسافرين الذين يقومون بترتيب رحلاتهم باستخدام هواتفهم المتحركة.

وتعليقاً على ذلك، قال ستيوارت كرايتون، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “كلير تريب”: “ساهمت أسعار تذاكر الطيران التنافسية، وتسهيل الحصول على التأشيرات، وزيادة الجهود المبذولة من قبل الوجهات المختلفة، مجتمعة في إحداث هذا النمو المطرد الذي يشهده قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي. تمدنا الرؤى الجديدة الواردة في تقريرنا بتطوير حلول السفر والإقامة التي تلبي توقعات المسافرين في المنطقة بل وتتجاوزها”.

ومن جانبه، قال سمير باجول، نائب الرئيس التنفيذي والمدير العام لمنطقة الشرق الأوسط لشركة “كلير تريب”: “قمنا عن طريق هذا التقرير باستكشاف تفضيلات الأشخاص الذين نضعهم في المقام الأول، وهم عملاؤنا الكرام. تسلط البيانات التي جمعناها الضوء على العوامل الرئيسية التي تشكل مشهد قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت، مثل الوجهات الصيفية المفضلة وأنماط الحجز وطرق الدفع التي يميل إليها المسافرين في المنطقة، وتمثل البيانات والرؤى المعمقة مصدراً محورياً للمعلومات حول هذا القطاع بشكل عام”.

 

ارتفاع ملحوظ في المدفوعات باستخدام بطاقات الخصم المباشر

تبقى بطاقة الائتمان هي وسيلة الدفع المفضلة للحجوزات عبر الإنترنت في المملكة العربية السعودية، وقد بلغت نسبة استخدامها 60% من إجمالي حجم المعاملات. وعلى الرغم من ذلك، فقد أصبح الدفع باستخدام بطاقات الخصم المباشر أكثر شعبية لدى المستهلكين في المملكة، وذلك في أعقاب مبادرة الشبكة السعودية للمدفوعات، والتي تتيح استخدام بطاقات الخصم المباشر “مدى” لإجراء معاملات الشراء عبر الإنترنت لأول مرة. الأمر الذي قاد إلى تسجيل زيادة بنسبة 536% في هذه المعاملات، والتي تشكل 39% من إجمالي المبالغ المدفوعة عبر مواقع “كلير تريب” في السعودية.

 

سكان دول مجلس التعاون الخليجي وعشق متجدد للسفر

شهدت حركة السفر الجوي في المنطقة نمواً متسارعاً خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2018، مع نمو السوق في المملكة العربية السعودية، وكانت السوق الكويتية الأسرع نمواً بنسبة بلغت 13%، في حين سجلت الإمارات العربية المتحدة والبحرين وعمان نمواً بلغ 3% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

 

أبرز التوجهات السائدة في هذا العام

شملت الوجهات الأكثر شعبية بين المسافرين من المنطقة خلال الفترة من يناير إلى يونيو كل من لوس أنجلوس وكابول وجنيف، وتليها مباشرة كل من تبليسي ونيويورك وباكو. كما برزت القاهرة واسطنبول ونيودلهي وأبها والإسكندرية بوصفها وجهات السفر الصيفية المفضلة لدى العملاء من المملكة العربية السعودية.

 

ليس هناك أفضل من الوقت الحالي

تعد الحجوزات في اللحظة الأخيرة شائعة بشكل كبير في دول مجلس التعاون الخليجي، وعلى الأخص في المملكة العربية السعودية، حيث يتم إجراء 65% من الحجوزات عبر الإنترنت في غضون أسبوعين قبل موعد السفر. وفي أنحاء المنطقة ككل، فإن أكثر من اثنين من أصل خمسة عملاء يقومون بشراء تذاكر السفر قبل أقل من أسبوع من مواعيد السفر.

 

نمو متواصل لحجوزات السفر عبر الهواتف المتحركة

شهدت المملكة العربية السعودية نمواً بنسبة 218% في حجوزات الهواتف المتحركة، ما يعادل 29% من إجمالي حجم الحجوزات، الأمر الذي يعكس التوجه المتنامي نحو استخدام الهاتف المتحرك لإجراء المعاملات. كما كان هناك نمو إيجابي في عمليات الحجز التي تتم عبر الهاتف المتحرك. وكانت سلطنة عُمان قد برزت بوصفها ذات أعلى معدل لانتشار هذه العمليات، حيث سجلت نمواً بنسبة 130% مع إجراء 35% من الحجوزات باستخدام الهواتف المتحركة.

ومن ضمن المدن الإقليمية التي تم تقييمها في التقرير، حصلت مدينة الكويت على أعلى معدل لزيارة موقع “كلير تريب” باستخدام الهاتف المتحرك، بنسبة 78%. وفي الرياض ودبي، قد بلغت هذه النسبة 56% و53% على التوالي.

 

تفاوت ملحوظ في أسعار التذاكر

في المتوسط، شهدت المملكة العربية السعودية انخفاضاً بنسبة 9% في أسعار التذاكر، في حين شهدت البحرين زيادة بنسبة 12%، الأمر الذي يعكس تفاوتاً مستمراً في الأسعار في قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت في المنطقة. وكانت الإمارات قد سجلت أعلى متوسط سعر لكل حجز بسعر 157 دولاراً، في حين كانت الأسعار في عمان هي الأدنى في المنطقة بسعر 110 دولاراً.

يذكر أن التذاكر بين دبي وبانكوك كانت قد سجلت أكبر انخفاض في الأسعار بلغت نسبته 16% خلال النصف الأول من هذا العام، في حين سجلت التذاكر بين أبو ظبي ومانيلا أكبر زيادة، مع ارتفاع أسعار تذاكر الطيران بنسبة 41% خلال نفس الفترة.

 

للتفاصيل الكاملة من التقرير، يرجى زيارة Cleartrip’s Press Room .

235 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 5 =