DSC_8471-W

الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات تخرج دفعة جديدة من حاملي دبلوم أمن الطيران والمناولة الأرضية

تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، احتفلت الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات اليوم بتخريج دفعة جديدة من الطلبة الذين أنهوا برنامجي الدبلوم في أمن الطيران المدني والمناولة الأرضية ، وحضر ستيف تشابمان، نائب رئيس جامعة إيديث كوان الأسترالية وعدد من المدعوين من كبار الشخصيات ومسؤولي مجموعة الإمارات وأولياء أمور الخريجين وأصدقائهم.

 

وبلغ عدد خريجي مركز الطيران والدراسات الأمنية CASS، التابع لمجموعة الإمارات، 112 خريجأً من 25 دولة. وضمت الدفعة عدداً من العاملين في مختلف دوائر وأقسام المجموعة، بالإضافة إلى موظفين لدى مؤسسات وجهات أخرى. ونال الدبلوم 72 خريجاً درجة الدبلوم في أمن الطيران المدني، كما حصل 40 خريحاً على درجة الدبلوم في المناولة الأرضية.

 

ويدار مركز الطيران والدراسات الأمنية، ذراع التعليم والتطوير التابع للدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات، كمشروع مشترك مع جامعة “إيديث كوان” في مدينة بيرث الأسترالية. وتحظى درجة الدبلوم، التي يحصل عليها الخريجون وتمنح وفق معايير الجامعات الأسترالية والكومنولث، باعتراف الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويتوفر أمام خريجي الدبلوم أيضاً خيار الحصول على نقاط معتمدة دولياً لدراسة مواد في جامعة إديث كوان مستقبلاً. ومنذ إطلاق برنامج “أمن الطيران” في عام 2003 حتى اليوم، زاد عدد خريجي مركز الطيران والدراسات الأمنية على 1500 خريج.

 

وقال الدكتور عبد الله الهاشمي، رئيس الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات: “توفر الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات للطلبة برامج تعليمية في مجال الطيران وتزودهم بالمهارات المتخصصة لإدارة المتطلبات الأمنية المتعلقة بهذه الصناعة”.

 

ومن جهته، قال ستيف تشابمان، نائب رئيس جامعة إيديث كوان: “يسر جامعة إيديث كوان التعاون مع مجموعة الإمارات من خلال مركز الطيران والدراسات الأمنية CASS التابع للمجموعة. وتعد هذه الشراكة نموذجاً يجمع بين الصناعتين التعليمية والأعمال، حيث تدعم الدراسة الأكاديمية التطبيق العملي وتعززه”.

 

وأضاف ستيف تشابمان قائلاً: “ستواصل جامعة إيديث كوان ومركز الطيران والدراسات الأمنية العمل باستمرار على تطوير مهارات الطلبة ودعم المبادرات التعليمية والتدريبية في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

 

ويتلقى الطلبة على مدى 18 شهراً سلسلة موضوعات حول أمن الطيران والمناولة الأرضية، بما في ذلك النواحي القانونية لأمن الطيران، وتقييم خطورة التهديدات والتعامل معها ولوجستيات الطيران. ويوفر المركز، بالإضافة إلى ذلك، برامج تدريبية قصيرة للعاملين الأرضيين وأطقم الرحلات والأخصائيين الأمنيين في مختلف المجالات.

105 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + three =