Luxembourg-Delegation

اتفاقية رمز مشترك بين الإمارات للشحن الجوي و”كارغولوكس”

أعلنت الإمارات للشحن الجوي و”كارغولوكس” اليوم عن إبرامهم اتفاقية رمز مشترك في مجال النقل الجوي. ووقع الاتفاقية في دبي نبيل سلطان، نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة الشحن، وريتشارد فورسون، الرئيس التنفيذي لكارغولوكس. وحضر التوقيع سعادة فرانسوا باوش وزير التنمية المستدامة والبنية التحتية في لوكسمبورغ.

 

وكانت الإمارات للشحن الجوي قد أعلنت مؤخراً عن تفعيل شراكة تشغيلية استراتيجية مع “كارغولوكس”، نصت بنودها على تعاون وثيق بين الناقلتين في عدد من الجوانب التشغيلية التي شملت اتفاقيات الحجوزات والنقل المشترك وتأجير الطائرات والربط بين المركزين الرئيسين للناقلتين في لوكسمبورغ ودبي ومناولة الشحنات. وقد حققت الشراكة نجاحاً كبيراً منذ الإعلان عنها، حيث بدأت الإمارات للشحن الجوي في شهر يونيو (حزيران) 2017 تسيير رحلة شحن أسبوعية منتظمة إلى لوكسمبورغ، كما تولت مناولة شحنات “كارغولوكس” في دبي ورلد سنترال ابتداءً من شهر سبتمبر (أيلول) 2017. وتشغل الإمارات للشحن الجوي منذ يوليو (تموز) طائرة بوينج 747 مستأجرة من “كارغولوكس”.

 

وتمثل اتفاقية الرمز المشترك خطوة متقدمة في إطار الشراكة التشغيلية، التي تتيح استخدام طاقة الشحن المتوفرة على رحلات الناقلتين مع الحفاظ على بوليصة الشحن الجوي ورقم الرحلة الخاص بكل منهما. كما تسري اتفاقية الرمز المشترك على طاقة الشحن المتوفرة على  رحلات الركاب وتلك المخصصة للشحن على السواء.

 

وقال نبيل سلطان: “أثمرت شراكتنا التشغيلية مع كارغولوكس خلال الأشهر الخمسة الماضية نتائج إيجابية، وقد حققنا إنجازات حددناها كأهداف منذ البداية. وسوف نتمكن اليوم من خلال اتفاقية الرمز المشترك من توسيع هذه الشراكة، وتوفير المزيد من المنتجات والخدمات لعملائنا”.

Tailfin-Image-for-Media-Relase

من جهته، قال ريتشارد فورسون: “يسرني أن أرى نجاح وتطور شراكتنا مع الإمارات للشحن الجوي خلال الأشهر الماضية. وتعد اتفاقية الرمز المشترك تطوراً طبيعياً لشراكتنا التشغيلية، وتعكس تكامل العروض بيننا. ويستفيد عملاؤنا من هذه الشراكة على نطاق واسع، حيث سيمكننا تزويدهم بمنتجات وخدمات عالية الجودة في مزيد من الوجهات”.

 

وقام سعادة الوزير فرانسوا باوش، يرافقه وفد رفيع المستوى من “كارغولوكس”، بزيارة اليوم إلى مرافق الإمارات للشحن الجوي في مطار دبي الدولي ودبي ورلد سنترال. وأكدت الناقلتان التزامهما بالاستفادة من الفرص المستقبلية لمزيد من تطوير الشراكة التشغيلية والاستفادة من نقاط القوة لكل منهما بهدف تزويد عملائهما بخدمات وفق أفضل المعايير.

 

تعد الإمارات للشحن الجوي، ذراع الشحن التابعة لطيران الإمارات، أكبر ناقلة جوية عالمية للشحن، حيث تربط عملاء الشحن في ما يزيد على 155 وجهة في أكثر من 84 دولة عبر قارات العالم الست. وتستخدم الناقلة طاقة الشحن المتوفرة على أكثر من 260 طائرة تشكل أسطول طيران الإمارات حاليا، بما فيها 14 طائرة شحن (منها 13 طائرة بوينج 777F وطائرة من طراز بوينج 747-400ERF). وتشتهر الإمارات للشحن الجوي بتوفيرها أعلى معايير الجودة في ما تقدمه من منتجات، وتسعى دائماً إلى تحقيق رضا العملاء من خلال الابتكار والمرونة والتطوير المستمر لمعايير الخدمة.

 

وتتخذ كارغولوكس، ناقلة الشحن الأوروبية الرائدة، من لوكسمبورغ مقراً رئيساً لها، ويتكون أسطولها الحديث من 14 طائرة شحن من طراز بوينج747-8  و13 طائرة شحن من طراز بوينج 747-400. وتغطي شبكة كارغولوكس 90 وجهة في جميع أنحاء العالم، 70 منها مخصصة لنقل البضائع. وتمتلك الشركة أكثر من 85 مكتباً في أكثر من 50 دولة، وتدير شبكة عالمية لنقل الشاحنات إلى 250 وجهة، كما توفر خدمات تأجير كاملة وجزئية لأسطولها. وتوفر الشركة بالإضافة إلى ذلك خدمات صيانة في محطتها في لوكسمبورغ وتتخصص في مجال صيانة طائرات البوينج 747 والبوينج 777 بما في ذلك الصيانة الثقيلة. ويعمل لدى الناقلة نحو 2000 شخص في جميع أنحاء العالم.

62 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four × 4 =