Mamoun Hmedan 1

إقبال كبير من عشاق المستديرة على السفر إلى روسيا لمؤازرة أكبر تواجد للمنتخبات العربية في تاريخ مونديال كرة القدم

يشهد مونديال كرة القدم الذي يقام في روسيا هذا العام إقبالاً غير مسبوق من مشجعي الكرة من مختلف دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للسفر إلى موسكو ومؤازرة المنتخبات العربية خلال مشاركتها في فعاليات نهائيات كأس العالم، وذلك وفقاً لما رصدته ويجو، سوق السفر الإلكترونية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، والتي تتخذ من دبي وسنغافورة مقراً لها.

وبمناسبة قرب انطلاق الحدث الرياضي الأهم في العام 2018، أصدر ويجو بيانات تؤكد على ما يمثله هذا الحدث الكروي من أهمية طاغية لدى محبي اللعبة في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. حيث سجل محرك ويجو قفزة بلغت 1493% في حجم بحث مستخدمي المنطقة عن الفنادق الروسية في غضون الشهرين الماضيين فحسب، مقارنة بذات الفترة من العام الماضي. بينما سجل البحث عن الرحلات الجوية إلى المدن الروسية الرئيسية زيادة قدرها 402%.

ومن خلال البحث الذي يهدف إلى الإحاطة بأنماط السفر المختلفة بين مستخدمي ويجو في المنطقة، أظهرت الأرقام معدلات متزايدة ولافتة لأحجام البحث، وذلك من خلال تحليل تفصيلي وافٍ للبيانات البحثية.

يقول مأمون حميدان، مدير عام ويجو لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والهند: “تلقى كرة القدم حفاوة كبيرة في منطقتنا، وربما تكون هي القاسم المشترك الاحتفالي الأكبر الذي يجمع بين مشجعي اللعبة من مختلف البلدان”. وأضاف قائلاً: “لقد شهدنا خلال الأعوام الماضية تزايد أعداد المسافرين من دول الخليج إلى المدن التي تستضيف الفعاليات الكروية الكبيرة للاستمتاع بمشاهدة المباريات العالمية من الملعب ومعايشة أجواءها المثيرة. والجديد هذا العام هو ذلك الحضور العربي غير المسبوق في نهائيات كأس العالم لكرة القدم؛ حيث تشارك أربعة منتخبات عربية لأول مرة في نفس البطولة، ما يعني ارتفاع مستويات الإثارة والحماس إلى درجة لا يمكن أن تقارن بأي مونديال سابق. وكان من اللافت أن يسجل محرك ويجو البحثي زيادة بلغت 16 ضعفاً في البحث عن الفنادق في المدن الروسية”.

وأظهرت نتائج البحث أن غالبية جلسات البحث التي يقوم بها المستخدمين من دول الخليج تتركز على الرحلات إلى المدن الروسية التي تستضيف مباريات مونديال الكرة، وخاصة موسكو وسان بطرسبرغ.

 

وفيما يلي استعراض سريع لأهم نتائج تحليل بيانات البحث عبر محرك ويجو للبحث والمقارنة، مع قرب انطلاق مباريات كأس العالم 2018:

 

السعودية ومصر والإمارات في صدارة البحث عن الرحلات والإقامة الفندقية في روسيا خلال فترة إقامة المونديال

من واقع البحث الذي تم تنفيذه خلال هذه الفترة، يأتي المستخدمون من المملكة السعودية في المرتبة الأولى، يليهم المستخدمون من مصر، ثم الإمارات ، فيما يتعلق بالبحث عن الفنادق الروسية، تأتي السعودية في الصدارة محققةً زيادة بلغت 2069% مقارنة بالعام الماضي، تليها مصر بزيادة 1412%. وتصدرت السعودية معدلات الزيادة في حجوزات رحلات الطيران إلى روسيا، لتحقق 544% مقارنة بالعام الماضي، ثم مصر بنسبة 459% والبحرين (342 في المئة).

 

المشجعون السعوديون الأكثر إنفاقاً خلال الرحلة إلى كأس العالم

يقول حميدان: “نعرف مقدار شغف المشجع السعودي بكرة القدم وبالرياضة عموماً. لذلك فالميزانية مفتوحة عندما يتعلق الأمر بالسفر وحضور مباريات المونديال من المدرجات وتشجيع منتخبهم الوطني. ولاحظنا الحماس ذاته لدى المشجعين الكويتيين”.

وكان سعر تذكرة الطيران إلى روسيا من الإمارات هو الأدنى بين دول المنطقة (479 دولاراً) قبيل انطلاق كأس العالم. كما أظهرت بيانات ويجو البحثية أن المشجع الكويتي خصص ما متوسطه 394 دولاراً للإقامة الفندقية في روسيا خلال هذه الفترة. بينما ينخفض هذا المتوسط لدى المشجع البحريني، ليصل إلى 110 دولارات فقط.

 

الهاتف الذكي هو الأداة الأهم عند التخطيط للسفر إلى كأس العالم

من المعلوم أن معدل استخدام الهاتف الذكي في الأسواق الخليجية هو الأعلى مقارنة ببقية دول العالم. وجاءت نتائج بحث ويجو تأكيداً لهذه الحقيقة، حيث تم تنفيذ 75% من حجوزات الطيران و57% من حجوزات الغرف الفندقية خلال فترة إقامة مباريات المونديال عبر تطبيق ويجو للهاتف الذكي ، وكان المستخدمون من السعودية ومصر والإمارات الأكثر اعتماداً على تطبيق الهاتف الذكي، بالمقارنة مع بقية دول المنطقة.

99 : مشاهدات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eighteen − nine =